مـنـتـــدى نـســـائــــم الــمـغـفــــرة
عزيزى الزائراذا كنت مسجل لدينا برجاء تسجيل الدخول واذاا كانت هذة زيارتك الاول لمنتدنا فنرجوا منك التسجيبل يسعدنا انضمامك الينا

هنا نبدأ وفى الجنة نلتقى
نسائم المغفرة
معا نسعى نحو الجنة

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
نور الاسلام
عضو مميز
عضو مميز
تاريخ التسجيل : 08/09/2011
الاقامة : الاسكندرية
عدد المساهمات : 348
عدد النقاط : 919
العمر : 25
المزاج : رضاك ربى غايتى

من هو السعيد

في الثلاثاء مارس 11, 2014 2:20 am
أتعرف
من السعيد في هذه الدنيا؟
إنه الذي يقوم لصلاة الفجر والناس نيام،
إنه ذلك الذي أمضى حياته بين القرآن والمسجد
والذكر والمباح وطاعة الله جلَّ وعلا،
إنه الذي إن نام الناس في الليل قام،
لعلك تسأل سؤالاً:
ما بالهم إذا نام الناس قاموا؟!
وإذا ضحك الناس بكوا؟!
وإذا لعب الناس توقفوا؟!
ما بالهم لا ينامون كما ينام الناس؟
ما بالهم لا يلبسون كما يلبس الناس؟
ما الذي جرى؟
أتعرف ما السبب؟
إنهم وجدوا اطمئنان القلب .. أين؟
بلال ابن رباح رضي الله عنه
هذا الرجل الذي إن نظرت إلى ظاهره تقول:
هذا مسكين عُذِّب في الحياة الدنيا.
أيها الأخ الكريم:
نحن المساكين!
أما هو فهو من أسعد الناس في هذه الحياة الدنيا،
أتعلم ما الذي جرى له؟!
كان يُجرّ في الرمضاء وعلى صدره الصخرة،
وكان الأطفال خلفه يركضون ويضحكون،
والسفهاء يرمونه بالحجارة،
وهو يتلفظ بقوله: أحدٌ أحد!
قالوا له: نتركك ونعتقك بشرط أن تكفر بهذا الدين؟
وهو يرد عليهم فيقول: أحد أحد! تعرف كيف مات هذا الرجل؟
كان يحتضر وعنده زوجته، فبكت زوجته فقال لها: ولمَ تبكين؟
قالت: واحزناه، وا بلالاه ، تبكي على زوجها،
قال لها: بل واطرباه، وافرحاه،
غداً نلقى الأحبه محمداً وحزبه
لعلك إن نظرت إلى حاله تقول: مسكين! ماذا جمع من الدنيا؟
أي كنوزٍ جمعها؟
أي نعيمٍ عاشه في الدنيا؟
اللهم ارزقنا لذة مناجاتك والقرب منك
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى